أبو الريمي علي أحمد ابوبكر محمد أمين الأزهري الشافعي السيامي

สตรีที่ห้ามแต่งงานด้วย :: ตอนที่ 4 : ห้ามสตรีมุสลิมแต่งานกับชายต่างศาสนิก

สตรีที่ห้ามแต่งงานด้วย :: ตอนที่ 4 : ห้ามสตรีมุสลิมแต่งานกับชายต่างศาสนิก

 
 
00:00 /
 
1X
 

ตำรา ที่ใช้ : อัลหะล้าล วัลหะรอม ฟิ้ลอิสลาม

ดาวน์โหลด หนังสือ

สถานที่ : โรงเรียนญะมาลุ้ลอัซฮัร, อิสลามรักสงบ ซ.พัฒนาการ 30

:: เนื้อหา ::

زواج المسلمة من غير المسلم

ويحرم على المسلمة أن تتزوج غير مسلم، كتابيا أو غير كتابي، ولا يحل لها ذلك بحال وقد ذكرنا قوله تعالى: (ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا) سورة البقرة:221. وقال في شأن المؤمنات المهاجرات: (فإن علمتوهن مؤمنات فلا ترجعونهن إلى الكفار؛ لا هن حل لهم ولا هم يحلون لهن) سورة الممتحنة:10. ولم يرد نص باستثناء أهل الكتاب من هذا الحكم، فالحرمة مجمع عليها بين المسلمين.

وإنما أجاز الإسلام للمسلم أن يتزوج يهودية أو نصرانية ولم يجز للمسلمة أن تتزوج بأحدهما؛ لأن الرجل هو رب البيت والقوام على المرأة والمسؤول عنها. والإسلام قد ضمن للزوجة الكتابية -في ظل الزوج المسلم- حرية عقيدتها، وصان لها -بتشريعاته وإرشاداته- حقوقها وحرمتها. ولكن دينا آخر -كالنصرانية أو اليهودية- لم يضمن للزوجة المخالفة في الدين أي حرية، ولم يصن لها حقها.. فكيف يغامر الإسلام بمستقبل بناته، ويرمي بهن في أيدي من لا يرقبون في دينهن إلا ولا ذمة؟!

وأساس هذا أن الزوج لا بد أن يحترم عقيدة زوجته ضمانا لحسن العشرة بينهما، والمسلم يؤمن بأصل اليهودية والنصرانية دينين سماويين -بغض النظر عما حرف منهما- ويؤمن بالتوراة والإنجيل كتابين من عند الله، ويؤمن بموسى وعيسى رسولين من عند الله من أولي العزم من الرسل. فالمرأة الكتابية تعيش في كنف رجل يحترم أصل دينها وكتابها ونبيها، بل لا يتحقق إيمانه إلا بذلك. أما اليهودي أو النصراني فلا يعترف أدنى اعتراف بالإسلام، ولا بكتاب الإسلام، ولا برسول الإسلام. فكيف يمكن أن تعيش في ظله امرأة مسلمة يطالبها دينها بشعائر وعبادات، وفروض وواجبات، ويشرع لها أشياء ويحرم عليها أشياء؟.

ألا إنه من المستحيل أن تبقى للمسلمة حرمة عقيدتها، وتتمكن من رعاية دينها، والرجل القوام عليها يجحده كل الجحود!!.

ومن هنا كان الإسلام منطقيا مع نفسه حين حرم على الرجل المسلم أن يتزوج وثنية مشركة؛ لأن الإسلام ينكر الشرك والوثنية كل الإنكار فكيف يتحقق بينهما السكون والمودة والرحمة؟

إن الجمع بينهما يشبه ما قاله الشاعر العربي قديما:

عمرك الله، كيف يلتقيان؟

أيها المنكح الثريا سهيلا

وسهيل إذا استقل يماني!!

هي شامية إذا ما استقلت

Default image
อาลี เสือสมิง