017-บทว่าด้วย คำซิกรุ้ลลอฮฺ เมื่อถอดเสื้อผ้า, เมื่อจะออกจากบ้าน, เมื่อจะเข้าบ้าน

017-บทว่าด้วย คำซิกรุ้ลลอฮฺ เมื่อถอดเสื้อผ้า, เมื่อจะออกจากบ้าน, เมื่อจะเข้าบ้าน

 
 
00:00 / 1:08:04
 
1X
 

ตำราที่ใช้ : อัลอัซการ อัลมุนตะคอบะฮฺ มิน กะลาม ซัยยิดิลอับร๊อร ; อิหม่ามอันนะวาวีย์ 

ตำราที่ใช้อธิบาย : อัล-ฟุตูหาต อัร-ร็อบบานียะฮฺ อะลัล อัซการ อัน-นะวาวียะฮฺ ; อัลลามะฮฺ มุฮำมัด อิบนุ อัล-ลาน อัศ-ศิดดีกียฺ

ดาวน์โหลดหนังสืออัลอัซการฺ – อิมามนะวะวี

สถานที่ : โรงเรียนญะมาลุ้ลอัซฮัร, อิสลามรักสงบ ซ.พัฒนาการ 30

ดาวน์โหลดไฟล์เสียง

(بابُ ما يقولُ إذا خلعَ ثوبَه لغُسْلٍ أو نومٍ أو نحوهِمَا)

53 – روينا في كتاب ابن السني، عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” سِتْرُ ما بَيْنَ أَعْيُنِ الجِنّ وَعَوْرَاتِ بَنِي آدَمَ أنْ يَقُولَ الرَّجُلُ المُسْلِمُ إذَا أرَاد أنْ يَطْرَحَ ثِيابَهُ: بِسْمِ اللَّهِ الذي لا إله إلا هو “.

(باب ما يقول حال خروجِهِ من بيتِه)
54 – روينا عن أُمِّ سلمة رضي الله عنها، واسمها هند: أن النبي صلى الله عليه وسلم كانَ إذَا خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ قالَ: ” بسم اللَّهِ تَوَكَّلْتُ على اللَّهِ، اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بِكَ أنْ أضِلَّ أَوْ أُضَلَّ، أوْ أزِلَّ، أَوْ أُزَلَّ، أَوْ أظْلِمَ أَوْ أُظْلَمَ، أوْ أجْهَلَ أَوْ يُجْهَلَ عليَّ “.

حديث صحيح، رواه أبو داود، والترمذي، والنسائي، وابن ماجه.
قال الترمذي: حديث صحيح.
هكذا في رواية أبي داود: ” أنْ أضِلَّ أَوْ أُضَلَّ، أَوْ أزِلَّ أَوْ أُزَلَّ ” وكذا الباقي بلفظ التوحيد.
وفي رواية الترمذي: ” أعُوذُ بِكَ مِنْ أنْ نَزِلّ، وكذَلِكَ نَضِلَّ ونَظْلِمَ ونَجْهَلَ “.
بلفظ الجمع.
وفي رواية أبي داود: ” ما خرجَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم من بيتي إلا رفع طرفه إلى السماء فقال: ” اللَّهُمَّ إني أعُوذُ بِكَ “.
وفي رواية غيره: ” كانَ إذَا خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ قالَ كما ذكرنا ” والله أعلم.
55 – وروينا في سنن أبي داود، والترمذي، والنسائي وغيرهم، عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” مَنْ قالَ ” يعني إذَا خَرَجَ مِنْ بيته: ” باسْمِ اللَّهِ، تَوَكَّلْتُ على اللَّهِ، وَلاَ حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلاَّ باللَّهِ، يُقالُ له: هديت وكفيت ووقيت، وتَنَحَّى عَنْهُ الشَّيْطانُ ” قال الترمذي: حديث حسن.
زاد أبو داود في روايته: ” فيقول ” يعني الشيطان لشيطان آخر: ” كَيْفَ لَكَ بِرَجُلٍ قَدْ هُدِيَ وكُفِيَ وَوُقِيَ؟ “.
56 – وروينا في كتابي ” ابن ماجه، وابن السني ” عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا خرج من منزله قالَ: ” بِسْمِ الله، التُّكْلانُ على الله، لا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلاَّ باللَّهِ ” (1) .(بابُ ما يقولُ إذا دخلَ بيتَه)
يُستحبّ أن يقول: باسم الله، وأن يكثرَ من ذكر الله تعالى، وأن يسلّمَ سواء كان في البيت آدميّ أم لا، لقول الله تعالى: (فإذَا دَخَلْتُمْ بُيُوتاً فَسَلِّمُوا على أنْفُسِكُمُ تَحِيَّةً مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُبَارَكَةً طَيِّبَةً) [النور: 61] .
57 – وروينا في ” كتاب الترمذي ” عن أنس رضي الله عنه قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” يا بُنَيَّ إذَا دَخَلْتَ على أهْلِكَ، فسلم يكن بَرَكَةً (2) عَلَيْكَ وعلى أهْلِ بَيْتِكَ ” قال الترمذي: حديث حسن صحيح.

58 – وروينا في ” سنن أبي داود ” عن أبي مالك الأشعري رضي الله عنه، واسمه الحارث، وقيل: عبيد، وقيل: كعب، وقيل: عمرو، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” إذا وَلَجَ الرَّجُلُ بَيْتَهُ فَلْيَقُلِ: اللَّهُمَّ إِنِّي أسألُكَ خَيْرَ المَوْلِجِ وَخَيْرَ المخرج، بسم الله ولجنا، وبسم اللَّهِ خَرَجْنا، وَعَلى اللَّهِ رَبِّنا تَوََكَّلْنا، ثُمَّ ليُسَلِّمْ على أهْلِهِ “، لم يُضَعِّفه أبو داود (3) .


(1) رواه ابن ماجه في سننه رقم (3885) في الدعاء، بابُ ما يَدعُو به الرجل إذَا خَرَجَ مِنْ بيته، وابن السني في: ” عمل اليوم والليلة ” رقم (173) بابُ ما يقول الرجل إذَا خَرَجَ مِنْ بيته، وإسناده ضعيف.
(2) أي يكن سلامك بركة عليك، وفي بعض النسخ ; تكن التحية بركة عليك.
وفي بعض النسخ: يكون بركة على الاستئناف.
(*)

(3) وهو حديث حسن.
(*)
Default image
อาลี เสือสมิง